الانتقال الى المحتوى الأساسي

كلية علوم الانسان والتصاميم

نبـــــذة عـــامة عن وكـــالة التـــطوير

نبـــــذة عـــامة عن وكـــالة التـــطوير :


تأسست وكالة التطوير في كلية الاقتصاد المنزلي من أجل تحقيق طموحات الإدارة العليا في جامعة الملك عبد العزيز، للعمل وفق معايير جودة الأداء، وتطوير وتمهين المستويات الأكاديمية للطالبات. وتشمل وكالة التطوير ست وحدات ادارية :
- وحدة الاعتماد الأكاديمي.
- وحدة نظام إدارة الجودة.
- وحدة الدعم الفني والتقني :
1.شعبة المرافق التعليمية والمعامل.
2.شعبة المعلومات والنشر.
3.شعبة تقنية المعلومات.
- وحدة تطوير النظم التعليمية والأكاديمية.
- وحدة التدريب العملي والتعاوني.
- وحدة الخريجين.

تاريخ التأسيس :


أنشئت وكالة التطوير في كلية الاقتصاد المنزلي في 1435/5/11 هـ.

الرسالة :


أن تساهم وكالة التطوير في تطوير العمليات والأنظمة التعليمية والإدارية والفنية في كلية الاقتصاد المنزلي من خلال تطبيق أفضل الممارسات وتطبيقات الجودة الشاملة في المؤسسات الدولية الرائدة من أجل الرقي بأداء الكلية من خلال تأصير التعاون والعمل الجماعي والقيادة.

الرؤية :


تطوير أداء الكلية من خلال التدريب الفعال والتطوير المهني لتحقيق الهدف المتمثل في تحقيق الجودة وفقا للخطط الاستراتيجية مع تفعيل استخدام التكنولوجيا في جميع ممارسات الكلية.

أهداف الوكالة :


* الهدف العام :
تهدف وكالة التطوير في الكلية الى تقديم المشورة والدعم المستمر للأقسام الأكاديمية والوحدات الإدارية بقيادة وكيلة الكلية للتطوير وتعاون القيادات الأكاديمية والادارية من خلال اقتراح آليات لتطوير العمل، والعمل على توفير الموارد المادية والبشرية والفنية لتحقيق معايير الجودة الشاملة ومتطلبات الاعتماد الأكاديمي الدولية والمحلية.

* الأهداف التفصيلية :
1.تحسين مستويات الكفاءة الداخلية اعتمادا على الموارد البشرية والمادية لخلق البيئة الملائمة أكاديميا للتنمية والتغلب على عوائق وضغوطات العمل.
2.ترسيخ الممارسات الأكاديمية والتعليمية للكلية وفقا لمعايير الهيئة الوطنية للاعتماد الأكاديمي NCAAA بالاضافة الى معايير الاعتماد الدولية.
3.العمل على تحسين صورة كلية الاقتصاد المنزلي في سوق العمل من خلال ضمان فعالية التدريب الميداني والتعاوني لطالباتها.
4.تطوير علاقات التعاون والشراكة مع الجامعات المتميزة على المستوى الدولي من خلال اتفاقيات تعاون واستشارات لاستثمار الخبرات.
5.تطوير الموارد البشرية في الكلية ويشمل ذلك الأكاديميات والإداريات والفنيات لأنها تمثل أحد الاستثمارات طويلة الأجل مع تشجيع الإبداع والابتكار.
6.تفعيل التقنيات العلمية الحديثة مثل الإدارة والتخطيط الاستراتيجي، إدارة الجودة الشاملة، من خلال تفعيل اللجان على مستوى الكلية والقسم العلمي مع الحرص على استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الأنظمة الأكاديمية والإدارية.
أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 3/2/2016 7:49:05 AM